الثلاثاء، جانفي 30، 2007

التبويش


يوم امس كان يوم التبويش في مدينة دوز؛ اتفق الجميع على ان يبوشوا؛ كنت و انا عائد من المعهد ارى مشاهد التبويش تقريبا في كل شارع؛ انها احنفالات اهالي دوز بيوم عاشوراء؛ تذكرت صغري عندما كنت انا و رفاقي نتسابق الى دخول المنازل بغية التبويش؛ و كان اهل البيت يرحبون بنا؛ و كانت النساء تنتظرنا في المطبخ؛ ندخل نبوش ثم نخرج بسرعة فرحين بحصولنا على مبتغانا متجهين الى البيت المجاور؛ كنت تسمع صيحاتنا و هتافنا "بوش بوش!!" و كأننا في مهرجان الانتخابات الامركية. كل اهالي دوز يتحضرون لهذا اليوم بطبخهم كميات كبيرة من الفول؛ ليأتي الاطفال متصايحين "بوش بوش" مطالبين بنصيبهم من الفول. اما اصل كلمة "بوش" فيبدو انها "بوشة" أي شمعة؛ اشارة الى ايقاد الشموع ترحما على روح الحسين بن علي؛ اما حكاية الفول فليس لدي معلومات دقيقة عن اصلها. في الليل يتم اشعال النار ليقفز الصبية فوقها؛ اردت تصوير ذلك لكن للاسف بطاريات المصورة كانت فارغة! هذا مشهد من مشاهد حياة اهل دوز السنة؛ الذين حرصوا يوم امس على شيعيتهم؛ واكدوا ان كل السنة الشيعة و كل الشيعة السنة؛ و كلنا مسلمون.

ملاحظة للتوانسة: عارف برشة جماعة جبدتهم كلمة التبويش وراهم قالوا صحة ليهم جماعة دوز!! قبل ما نفسدها بحكاية الفول
:)))

هناك 23 تعليقًا:

Téméraire V5.0 يقول...

Même après le départ des Fatimides en Egypte, longtemps, Nefta, Tozeur (et surement Douz) sont restées des bourgades Chiites.

adam يقول...

@ téméraire
في عهد الفاطميين لم تكن دوز
موجودة اصلا

مصعب يقول...

صحى ليكم آدم :(
توحشت دوز :(
علاش ما كلمتش مثنى ولا معاذ يدبرولك بيلات

اما بالحق شي غريب مع انو احنا سنّة ومالكيين لكن عندنا برشا عادات شيعية

Téméraire V4.3: موجود الشيعة في المناطق الي قلت عليها الا دوز مافيهاش شيعة

الشيعة الي في المناطق هاذي قدم برشا وهم ورثوها عن اجدادهم مش مكتسبينها جديدة

->> AntikoR <<- يقول...

عسلامة..
dans ma derniere note j'ai parlé de la tradition qu'on a de sauter sur le feu, j'ai voulu savoir pourkoi est ce qu'on saute sur le feux le jour ou la veille de achoura,j'ai mis quelques theses dans la note, mais bon, personne ne m'a dit si c'est çà ou pas, c encore un mystere pour moi .. bon.
سامحني كتبت بالسوري .. لوكان نكتب بالعربي تو نصبح هوني

->> AntikoR <<- يقول...

nsit illien

Mourad يقول...

@antikor

a propos des sauts sur le feu: t'as compris que c'est une tradition chiite: inspirée elle aussi des traditions perses post islamiques qui ont été reprises à leur tour par le zoroastrisme qui a eu une grande influence sur les doctrines judéo-chrétiennes et musulmanes.

beheeddine يقول...

wallahi fja3tni mel owel ! kolt ken fi douz wselna lel chay hedha, ech bech ysir fil manar ?

beheeddine يقول...

par contre je ne savais pas que des tunisiens chiite ça exsitait encore !

adam يقول...

@beheeddeen اعتقد انك اسأت الفهم؛ اهالي دوز سنة وليسوا شيعة؛ لكن هذا لم يمنعهم من الاحتفال بعاشوراء

غير معرف يقول...

Je viens de découvrir que j'étais ignorant. Je n'ai jamais imaginé qu'il y avait des chiites en Tunisie.

Surtout qu'on nous disait à l'école que les chiites n'étaient pas de vrais musulmans.

adam يقول...

@anonymous بدأت اشك في قدراتي اللغوية

SNAWSI يقول...

ya walla 7al: min 3achoura, foul et "bouch", walla débat 3ala les chiites en Tunisie et il sunna malékites, il islemmyiin fard marra et barra 3ad ech ye7ezna tawa ! :D

PS: Adam, maybe you should re consider your writings :p

adam يقول...

@snawsi
شفت ماهو؛والله حرت
:))

أبو أمل يقول...

التبويش
يعنى مشاركة الشيعة فى احتفالهم ومشركتهم فى الأكل ؟؟؟
هذا مافهمته

هذا يدل على وحدة كل الشعوب العربية بكل انتماءاتها
حلوة حكاية بوشو بوش كأننا فى قلب الإنتخابات الأمريكية

حمدالله ع السلامة على عودتك

ahmEd_H يقول...

^_^

التبويش

انا كل مرة بشوف المدونة بتاعتك بتعلم حاجة جديدة

كل سنه و احنا كلنا طيبين

ahmEd_H يقول...

انا دبستك معايا فى لعبة و لازم تلعبها

http://ahmedhelmasry.blogspot.com/2007/02/blog-post_01.html

Have a Nice Day

غير معرف يقول...

والله فجعتني من العنوان طريف جدّا ما ذكرت فالعادات الإسلاميّةمختلطة ولم تبرز حكاية شيعة وسنّة إلا مع الأمريكان،أمّا البّيلات تعال عندي وتوّ نبيعلك سلعة باهية.شهاب
mirages12.maktoobblog.com

Sharm يقول...

ممكن اعرف اكتر يعنى ايه دوز ؟

adam يقول...

@sharm دوز هو اسم مدينة في الجنوب التونسي؛ سؤال غير متوقع
:))
مرحبا بك في مدونتي

Z Y E D يقول...

ah quel fourire :D

IBN BAHYA يقول...

كلامك مليون في الميه صحيح
لا سنه ولا شيعه
كله شغل سياسه وبس
السنه لا يمكن بأي حال أن يكرهوا آل بين النبي صلى الله عليه وسلم
ولا الشيعة يمكن لهم أن يقولوا أنهم ليسوا على السنه لأنهم بذلك يخرجون من المله

كل الفرقه دي شغل سياسه وتجاره بالدين لكسب مصالح سياسيه منذ ألف عام وحتى اليوم هي هي نفس الخديعه

أشكرك على التوضيح
تحياتي

lotfi يقول...

احنا كذلك الجزائريين عندنا بزاف عادات من الشيعة منها الاحتفال بعاشوراء ونقول له الشايب عاشورة بصياح الاطفال و دخولهم الي البيوت و وتكريم الاطفال بالعشاء وكذلك الاحتفال بليلة الاربعاء وعدم التزين واو استعمال الكحل للعين في هذه الليلة حزنا علي قتل الحسين بن علي

هذه عادات شيعية من مخلفات الدولة الفاطمية الشيعية التي تاسست في المغرب العربي
اليوم نحن نعمل علي محاربة هذه العادت والخرفات التي لا تمت بصلة الي ديننا ومجتمعنا وقد بدات تختفي والحمد لله

انا اعتبرها من خرفات وعصور الانحطاط
وانت ياصاحب المقال وش بيك فرحان بهذه العادات والبدع وكانها قران او سنة ؟؟؟؟؟

غير معرف يقول...

فكر فقط أود التعليق ويقولون موضوع كبير ، هل رمز لنفسك؟ يبدو حقا ممتاز!